الغسل ليلة الجمعة

مذهب الجماهير من العلماء أن من اغتسل للجمعة ليلتها فإنه لا يجزئ عن غسل الجمعة، وهو المذهب الصحيح عند الشافعية.

وقال الأوزاعي: يجزئه.

مج ج 4 ص 366، مغ ج 2 ص 201.

عن أبي هُرَيرَة رَضِيَ اللهُ عنه، أنَّ رسولَ اللهِ ﷺ قال: ((مَن اغتَسَلَ يومَ الجُمُعةِ غُسلَ الجنابةِ، ثم راح في السَّاعةِ الأُولى، فكأنَّما قرَّب بَدنةً…)) – حديث صحيح رواه البخاري ومسلم –