فاته الركوع مع الإمام

جمهور العلماء على أن من لم يدرك الإِمام في الركوع فقد فاتته الركعة.

وقال زفر: تُحسب إن أدركه في الاعتدال.

مج ج 4 ص 101.