طاف للوداع هل يجزئه عن طواف الإفاضة؟

جمهور العلماء على أن من نسي أو ترك طواف الإفاضة وطاف للوداع فإنه يجزئه عن طواف الركن. حكاه ابن رشد عن الجمهور.

وحكى عنهم أن طواف القدوم لا يجزئ عن طواف الإفاضة.

وذكر الموفق أنه لا يجزئه طواف الوداع حتى ينوي طوافه عن الإفاضة.

وقالت طائفة من أصحاب مالك: يجزئ طواف القدوم عن طواف الإفاضة.

بداية ج 1 ص 454. وانظر مغ ج 3 ص 494، 469.

– موسوعة مسائل الجمهور في الفقه الإسلامي للشيخ الإستاذ الدكتور محمد نعيم ساعي اللاذقاني الشامي –